Smaller Default Larger
شرح النظام ل م د

هو نظام تعمل به الدول المتطورة مثل فرنسا و الولايات المتحدة الامريكية و غير ذلك من الدول

ونظام ل م د يعتمد اساسا على برنامج خاص وهو برنامج السداسيات

و هو حاليا حيز التنفيذ و هو حاليا في حيز التنفيذ في الكثير من الدول العربية و الأوربية و هذا استجابة لدواعي تحسين نوعية التعليم العالي و إعطاء شهادات التعليم العالي قيمة عالمية.

يعتمد نظام ل م د- ليسانس، ماستر، دكتوراه- على ثلاث مراحل تكوينية تتوج كل مرحلة منها بشهادة جامعية:

1. مرحلة أولى: بكالوريا+3، تتوج بشهاذة الليسانس

2. مرحلة ثانية: بكالوريا+5، تتوج بشهاذة الماستر

3. مرحلة ثالثة: بكالوريا+8، تتوج بشهاذة الدكتوراه

شهادة الليسانس:

هناك نوعان من شهادة الليسانس

• فرع أكاديمي: يتوج بشهاذة ليسانس أكاديمية و يسمح لصاحبه بمتابعة الدراسة.

• فرع مهني: يتوج بشهادة ليسانس مهنية تمكن صاحبها بالإندماج مباشرة في عالم الشغل

شهادة الماستر:

يدوم هذا التكوين سنتان و يسمح لكل حاصل على شهادة ليسانس "أكاديمية" و الذي تتوفر فيه شروط الإلتحاق، كما أنه لا يقصى من المشاركة الحائزين على شهادة ايسانس مهنية، بإمكانهم العودة إلى الجامعة بعد فترة قصيرة يقضونها في عالم الشغل، يحضر هذا التكوين في إختصاصين مختلفين:

  • ماستر مهني: يمتاز بالحصول على تدريب أوسع في مجال ما، و يبقى توجيه هذا المسار دائما مهنيا.
  • ماستر بحث: يمتاز بتحضير المعني إلى البحث العلمي و يأهله إلى نشاط البحث في القطاع الجامعي أو الاقتصادي.

شهادة الدكتوراه:

تبلغ مدة التكوين الدنيا 6 سداسيات، و يتضمن تعميق المعارف في الاختصاص. و تكوين بالبحث من أجل البحث( تنمية الاستعداد لممارسة البحث و معنى العمل الاجتماعي...).

هيكلة مسالك التكوين في شهادة الليسانس:

• الطور الأول: يمتد لسداسيين على الأكثر، و هو للتعرف على الجامعة و التكيف معها و اكتشاف التخصصات.

• الطور الثاني: يمتد لسداسيين على الأقل، هو طور لتعميق المعارف و التوجيه التدريجي.

• الطور الثالث: هو طور للتخصص، يمكن الطالب من إكتساب المعارف و الكفاءات في التخصص المختار.

السداسيات :

برنامج التكوين يعتمد على السداسيات و ليس السنوات.

وحدات التعليم:

كل سداسي يتشكل من مجموعة من وحدات التعليم و المشكلة هي بدورها من عدد من المواد التعليمية و لدينا 4 أصناف من وحدات التعليم

  • وحدة التعليم الأساسية تشمل مواد التعليم الأساسية لمواصلة الدراسة في الشعبة المعنية
  • وحدة التعليم الاستكشافية تشمل مواد التعليم التي تمكن من توسيع معارف الطالب و تفتح له آفاق جديدة في حالة إعادة توجيهه.
  • وحدة التعليم المشتركة تشمل مواد التعليم مثل اللغات و الإعلام الآلي و المنهجية.
  • وحدة تعليم التخصص تشمل مواد التعليم المتعلقة بالشعبة المختارة.

الرصيد :

هو وحدة قياس المعارف المكتسبة، حيث كل وحدة تعليم يقابلها عدد معين من الأرصدة، و التي تتحدد قياسا لمجهود الطالب العلمي أو من خلال مشاريعه الخاصة أو عبر التربصات المنجزة...الخ. وكل سداسي يعادل 30 رصيد (أي 60 رصيد للسنة)، بمعنى أخر كل النقاط المكتسبة عبر الامتحانات تحول إلى ما يعادلها من الأرصدة.

تعويض الأرصدة: تعويض الأرصدة بالنسبة لوحدة التعليم أو لأحد السداسيات، ممكن بالنسبة للطالب الذي لم يتحصل على المعدل، أما بالنسبة للنقاط التي تزيد عن المعدل فيمكن تحويلها إلى المواد الأخرى التي لم يتم تحصيلها (عن طريق التعويض)، في مقابل ذلك فإن تحويل النقاط في هذه الحالة إلى أرصدة تمكن الطالب من التحصيل العام.

رسملة و تحويل الأرصدة: إن تحصيل وحدة التعليم و الأرصدة الموافقة لها يتم بصورة نهائية مهما كانت مدة التكوين وحدة التعليم المحصلة يمكن تحويلها نحو مجال تكوين آخر يحتوي على نفس الوحدة التعليمية، داخل أو خارج الوطن

التقييم:

يتم تقييم الطالب وفق نظام ل.م.د على النحو التالي:

• امتحان بعد كل سداسي.

• بالنسبة لكل وحدة تعليم يتم التقييم من خلال امتحان نهائي، بالإضافة إلى الامتحانات الجزئية و امتحانات التطبيقات و تقييم أعمال الطلبة الفردية، و المحصلة لكل هذه الامتحانات هي النقطة النهائية.

• ضمن كل وحدة تعليم فإن نقاط موادها تتحدد وفق معاملات محددة و تعوض فيما بينها.

• إن المعدل العام يمكن الحصول عليه من خلال المعدلات الجزئية بالنسبة لكل وحدة تعليم آخذين بعين الاعتبار المعامل المحدد.

• يتم تحصيل السنة الجامعية بالنسبة لكل طالب يتحصل على معدل يساوي أو أكثر من 20/10.

• كل طالب لم يتمكن من تحصيل السنة الجامعية يسمح له بالتسجيل في دورة الاستدراك بالنسبة للمواد الغير محصلة

التعويض:

يطبق مبدأ التعويض على:

الوحدة التعليمية : يسمح التعويض باكتساب الوحدة التعليمية من خلال إحتساب معدل علامات المواد المشكلة لها و الموزونة بمعاملاتها.

السداسي : يسمح التعويض باكتساب السداسي من خلال حساب معدل علامات الوحدات التعليمية المشكلة للسداسي و الموزونة بمعاملاتها.

مستوى (ل1,ل2,ل3) يسمح التعويض باكتساب مستوى (ل1,ل2,ل3) من خلال حساب معدل علامات الوحدات التعليمية المشكلة ته و الموزونة بمعاملاتها

التــــدرج في دراســـات اللــــــيسانس:

• يعتبر الانتقال من السنة الأولى إلى السنة الثانية ليسانس حقا للطالب الذي تحصل على السداسيين الأولين لمسار التكوين.و يمكن السماح للطالب بالانتقال من السنة الأولى إلى السنة الثانية ليسانس، إذا تحصل على ثلاثين(30) رصيد على الأقل ،منها1/3 على الأقل في سداسي.

• يعتبر الانتقال من السنة الثانية إلى السنة الثالثة ليسانس،حقا للطالب الذي تحصل على السداسيات الأربعة لمسار التكوين و يمكن السماح للطالب بالانتقال من السنة الثانية إلى السنة الثالثة ليسانس، إذا تحصل على تسعين (90) رصيد على الأقل، و اكتساب الوحدات التعليمية الأساسية المطلوبة مسبقا لمواصلة الدراسات في التخصص.

يمكن حسب الحالة، السماح للطالب الراسب في السنة الثانية أو السنة الثالثة في مسلك تكوين، بإعادة التسجيل في نفس المسلك أو توجيهه نحو مسلك تكوين آخر من طرف فريق التكوين.

• تعطى قدر المستطاع الأولوية لعملية توجيه الطلبة الذين هم في حالة إخفاق ضمن مسلك التكوين الأولي.

ينبغي أن تؤدي هذه العملية ،عن طريق المعابر إلى بناء مسلك فردي يتوافق و قدرات الطالب التي من شأنها أن تسمح له بتدرج أفضل في مساره الدراسي.

في كل الحالات، لا يمكن للطالب المسجل في الليسانس البقاء أكثر من خمس (5) سنوات،حتى في حالة إعادة توجيه.

التدرج في دراســــات الماستر

• يعتبر الانتقال من السنة الاولى إلى السنة الثانية ماستر حقا للطالب الذي تحصل على السداسيين الأولين لمسار التكوين ويمكن السماح للطالب بالانتقال من السنة الأولى إلى السنة الثانية ماستر , إذا تحصل على خمسة وأربعين (45) رصيدا على الأقل, وتحصل أيضا على الوحدات التعليمية المشروطة لمواصلة الدراسات في التخصص.

• يمكن السماح للطالب بالتدرج في مسلكه التكويني وفق شروط الانتقال الواردة في المادة 35 المذكورة أعلاه, و الاحتفاظ بالمواد المكتسبة. و في هذه الحالة, فإن إجبار الطالب أو إعفاءه من متابعة الدروس و الأعمال الموجهة و الأعمال التطبيقية بالنسبة للمواد غير المكتسبة من صلاحيات فريق التكوين.

• يمكن لفريق التكوين, حسب الحالة, السماح للطالب الذي لم يتمكن من الانتقال إلى السنة الثانية في مسلك تكوين بإعادة التسجيل في نفس المسلك أو بتوجيه نحو مسلك تكوين آخر من طرف فريق التكوين.

• تعطى الأولوية قدر المستطاع لعملية توجيه الطلبة الذين هم في حالة إخفاق ضمن مسلك التكوين.

• ينبغي أن تؤدي هذه العملية, عن طريق المعابر إلى بناء مسلك فردي يتوافق و قدرات الطالب التي من شأنها تسمح له بتدرج أفضل في مساره الدراسي.

• في كل الحالات, لا يمكن للطالب المسجل في الماستر البقاء أكثر من ثلاث (3) سنوات , حتى في حالة توجيه.